كورونا … اصنع سعادتك بنفسك .. محمد الحمري-(24 مارس 2020)

صباح الخير …
صباح النفوس المتعطشة للانطلاق والحياة …
مع حملة ” خليك في البيت ” اشتقت الخروج عن نمط الروتين الذي نعيشه في هذه الحياة وعن التشاؤم الذي نتقاذفه في رسائلنا يوميا صباحا ومساء …
.
اخي الكريم … وانت تقرأ القرآن بشغف، تدبر آيات الرحمة والنعيم، وتلذذ بعذوبة معانيه والصور الحسية والجمالية فهو رحمة وشفاء واطمئنان وسعادة وغنى.
.
بإمكانك ان تستمع للراديو ، أستمع لاغنية … قلب صفحات الصور في ذاتك، أستلهم طفولتك وضحكاتك … لهوك وشقاوتك.
.
خذ قلماً وأرسم وجهاً يبتسم، أرسم شمساً مشرقة، أرسم طائراً في السماء، أرسم شجرة مثمرة، أرسم الحياة بجمالها الآخاذ.
.
اكتب قصيدة ، خط بقلمك عبارة ، أرسل نكتة … أصرخ في الفضاء بصوت عال … أستذكر أيامك الجميلة … عفويتك … أخرج من حجاب صمتك، أهتك أستار مخاوفك، أكتشف قدراتك الكامنة في أعماقك، نم قدرات من حولك.
.
تفاءل…. وتجرد من الخوف، أخلع رداء الحزن واليأس والقنوط …. أمسح الرسائل المحبطة من ذاكرتك ، أقلب الصفحه وابداء من اول السطر.
.
الحياة زينة، الحياة جميلة، الحياة رحلة والحياة سفر، فلا تكدرها بمطبات صناعية تصنعها بنفسك ولا تجعل احد يكدر صفوها ويضيق عليك دروبها وسبلها …
.
علم نفسك الرضى … وعلم نفسك العطاء … وعلم نفسك الاصرار والتحدي …
.
جدد ثقتك بالله ثم بنفسك … لما الخوف
.
ألم تر الطبيب يقف في خط المواجهه يضمد الجراح ويكافح ويعطي ويوجه ويبتسم ويزرع الأمل ويقوى الثقة.
.
ألا ترى العامل يقف في مصنعه والعامل في عمله يحفر ويبني بيديه ويشيد المبنى والمصنع.
.
الم تر الجندي في الميدان يهب روحه على كف راحته من اجل ان تعيش يومك بأمان وتشعر بالطمأنية لتكون سعيدا.
.
قف يا اخي قليلا ، وانظر حولك صور الحياة كثيره … وجميله ومحفزة.
.
عفوا ، هلا وقفت قليلا ، حسنا قف امام المرآة … هيا قف …
انظر الى وجهك ،تأمل قسماته ، تعابيره … حسنا ، ابتسم … جدد ابتسامتك ، لاحظ الفرق .
.
تحدث مع نفسك … دللها .. قل لنفسك يومك جميل ونهارك قشطه … وحياتك فل وياسمين.
.
هيا اقبل على الحياة … اجعل جلوسك في البيت نعمة وسعادة …
كن سعيدا وانت في بيتك، تطيب وكن بهي الطلعة لين الجانب حسن المعشر وانت تجلس وتتحدث مع والديك ومع أبناءك ومع زوجتك واحفادك وكل من حولك،
انتم كوكبه هذه الحياة وشركاء دائمون. في هذا البيت العامر بتواجدكم ، فما اجملكم من شركاء وما اجمل ان تكون معهم وتعيش بينهم وتتواصل معهم.
.
حسنا توقف عن الركض في الحياة ، أجعل كلمات لهم بلسماً تقوى أواصر الود بينهم وتبعث الحياة والسعادة وتحيي الحب والأمل وتنشر السلام و الوئام وتعمر القلوب وتنعش النفوس.
.
حسناً … سأتوقف … لاقول لك وبثقه من الأن ردد معي … يا نفس كوني سعيدة .. حسنا … اصنع سعادتك بنفسك ….
.
صباحكم سعيد … بحجم هذا الكون الجميل ….
.
وكن جميلا … ترى الوجود جميلا

 

أترك تعليق