د.عصام الغامدي يوضح أن برنامج «وضوح» يتماشى مع الهدف الثالث من أهداف التحول الوطني 2020-(03 ديسمبر 2018)

حقَّق برنامج وضوح التابع لـ«صحة الرياض» جائزة التميُّز في الجودة بالخدمات الإدارية، وذلك خلال الاحتفاء بيوم الجودة تحت شعار (الجودة مسألة ثقة).
وقد واصل برنامج وضوح في نسخته الجديدة نجاحاته، وذلك بعد نجاح إطلاقه في مرحلتيه الاسترشادية والتجريبية.
وأوضح مدير إدارة المستشفيات الدكتور عصام بن سعد الغامدي أن برنامج «وضوح» يتماشى مع الهدف الثالث من أهداف التحول الوطني 2020 التي تتضمن تحسين كفاءة وفاعلية الرعاية الطبية من خلال التحول الرقمي.
وأضاف بأن البرنامج يسعى إلى ضمان استمرارية التحسن المطرد للرعاية الصحية المقدمة للمواطن والمجتمع في مستشفيات المنطقة كافة خلال مراحل تقديم الخدمة.

معبرًا عن اعتزازه بما حققته المستشفيات التابعة لـ»صحة الرياض» من نجاحات متميزة في مجالات عدة، من بينها الدور الريادي الذي انفردت به من خلال تطبيقها المرحلتين الاسترشادية والتجريبية من برنامج وضوح 2017؛ إذ كان ذلك سابقة؛ وهو ما رسخ الإصرار على التحسين، وإظهار مهارات منسوبينا في استغلال ما هو متاح من إمكانيات وفرص لابتكار آليات استباقية، تمكن من الاستعداد لمواجهة التحديات القادمة في ظل التزايد السكاني في العاصمة، بما يتوافق مع التحول الوطني 2020؛ الأمر الذي توج مؤخرًا بتحقيق جائزة التميز في الجودة.
وأشار د. الغامدي إلى أن «صحة الرياض» أطلقت قبل نحو عام برنامج وضوح في مرحلتيه الاسترشادية والتجريبية. وكان يهدف البرنامج حينها إلى التعريف بالعوائق التي تواجه مستشفيات المنطقة.
كما أن البرنامج يهدف إلى التطوير الحيوي والمستمر لفاعلية كفاءة أداء جميع الأقسام الطبية (الجراحة، النساء والولادة، الباطنية، الأطفال، الطوارئ، العيادات الخارجية، العمليات، العنايات المركزة) في المستشفيات كافة التابعة لصحة الرياض، من خلال رصد بيان إحصائي شهري من مستشفيات المنطقة كافة؛ ليُعكف على مراجعة تلك البيانات من قِبل فريق من المدققين. وتخضع تلك البيانات إلى سلسلة من المعادلات والاختبارات المجراة من قِبل نخبة من المحللين؛ لتتحول إلى معلومة تحدد حركة اتجاهات زوايا متعددة من كفاءة أداء المستشفى إداريًّا وطبيًّا.

 

أترك تعليق