التحليق فوق منتزه رغدان.-(07 يوليو 2018)

يعد متنزه رغدان بمنطقة الباحة الوجهة السياحية الأولى للمصطافين والزائرين والأهالي والذين يصيفون في المنطقة كل عام، وذلك لما يتمتع به المتنزه من أشجار كثيفة ومسطحات خضراء واعتدال في أجوائه المناخية طيلة ايّام الصيف واطلالته الجميلة على عقبة الملك فهد.
وتميل الأجواء في هذا المتنزه إلى البرودة حيث تصل درجة الحرارة إلى قرابة 27 درجة ظهرا فيما تنخفض في المساء إلى إن تصل إلى قرابة 20 درجة، وبين الفينة والأخرى وخصوصا في الصباح الباكر وقبيل المغرب تجد الضباب يخيم على أرجاء المتنزه التي تقدَّر مساحته بنحو 600 ألف م2.
وكانت أمانة الباحة قد قامت بعمل دراسات تخطيطية لتطويرة وجعله معلما سياحيا يتوفر به جميع الخدمات، فبدأت بتوسعة الطرق وعمل أرصفة وممرات من البلاط الملون وتكسية حجرية للمدرجات وتزويدها بإنارة تجميلية، وقامت بعمل ممر للمشاة داخل المتنزه بطول 800 م، ونافورة مائية، وقامت بتأمين وتوريد كراسي وأحواض للزهور، وعمل مظلات وجلسات لراحة الزائرين والمصطافين إضافة إلى عمل خزانات للمياه لتوريد الماء إلى المتنزه وتركيب ألعاب للأطفال وملاعب رياضية، وزراعة مسطحات خضراء بمساحات كبيرة وعمل دورات للمياه.
كما قامت الأمانة أيضا وعن طريق شركة متخصصة، بتركيب “الانزلاق الحر” “Zipline Albaha” بمسارين الأول بطول 244 م، والمسار الثاني بطول 957 م، ويشهد إقبالا كبيرا من الرجال والنساء.

 

أترك تعليق