يوم تاريخي وحافل لأبناء بني كبير بالمنطقة الشرقية مع الشيخ . عثمان بن سويعد . جزء 2-(27 يناير 2018)

سيبقى يوم الجمعة 9/5/1439هـ الموافق 26/1/2018م والذي أعقب يوم امس الذي كان حافلا ، سيبقى يوما تاريخيا خالد في ذاكرة ابناء بني كبير بالمنطقة الشرقية ، وكل من كان له شرف المشاركة في مناشطه وفعالياته . سواء فكرة او تصميما او دعما او تنفيذا او ضيفا او مشاهدة فيما بعد ، لما ظهر من تآلف واخاء ومحبة وتفاعل إجتماعي ، يبلور نبض القلوب العامرة بحب الخير الراعية لكل فضيلة وما يوحد القلوب ويقوي اواصر الاخاء بروح ايمانية صادقة ، ويجسد الوطنية بمفاهيم عصرية تنمي حب الاوطان بصدق واخلاص ، ويواصل مسيرة الاباء والاجداد ، في الوفاء والولاء للقيادة ويكرس اللحمة الوطنية مع كل خطوة عمل او همسة قول او مع اول نداء يتطلب ان يكون الجميع جنود ميدان وعمال ورش وحماة ثغور عن هذا الكيان الشامخ الابي والقياد الوفية الحكيمة .
لذلك نجد كل من على هذا الثرى المبارك وكان له دور مجتمعي يمثل ولو بصور مصغرة ، دور القيادة في اداء مهامه ، ويتشرب حب الانتماء وصدق المشاعر عن كل صورة او حدث جميل هنا اوهنالك . وربما يحمل نفسه عناء التنقل ليكون ملامس لهموم الاخرين طامع في رضاهم وفق معايير صادقة وذات بعد إستشرافي خلاق لما فيه الصالح العام ، يؤطر للحمة الوطنية وفقد رؤى خلاقة وتحرك وطني عملي جاد ، لذا ومن هذا المنطلق الاجتماعي ، نواصل هنا حراك رحلة الشيخ : عثمان بن سويعد شيخ قبيلة بني كبير للمنطقة الشرقية ، في يومها الثاني والتي كانت كما اسلفنا تواصل لحراك يوم امس الخميس ، حيث بدأ برنامجه بزيارة كبار السن فشملت الزيارة كل من :
الشيخ : محمد بن عبيد
الشيخ : مصلح الجبلي
الشيخ : غرم الله ظهران
الشيخ : صالح الفقيه
الشيخ : احمد عوض
الشيخ : علي بن ناصر
الشيخ : سالم آل صبيح
.. والتي تنم عن بعد وطني واجتماعي وانساني ، فهولاء الكبار في السن والذي رسم الزمن تجاعيده التي توحي لك بأنها نقوشا تنقل لنا حراك ذلك الجيل الذين تركوا مساقط رؤسهم وشدوا الرحال تاركين الاهل والاحباب ، ليكونوا سواعد بناء وكان كما ارادوا واهلا لذلك مع بداية عهد المؤسس الملك عبدالعزيز آل سعود واضع قواعد المملكة العربية السعودية و تعاقب من بعده ابناء البررة حتى عهدنا الحضر ، عهد سلمان الحزم والحزم حفظه الله ..آمين ، وهذه اللفتة من الشيخ / عثمان تدل على بعد نظر ومعايشة فعليه لخارطة مسيرة هذا النماء ، وقد ترجم ذلك بحسه المعهود وحدسه الثاقب ، حينما طالب نصا ، بأن يكون اسم القبيلة ( قبيلة بني كبير ) وحذف مصطلح (حاضر و بادية) كمكانا ، لأن المكان تطور وأكد ذلك بقوله لم يعد هنالك بادية كما كانت بمدولها الضيق ، لكونها كانت تفتقد لمقومات الحياة العصرية ، فالبدوي الوفي ابن هذا الوطن الاصيل ، كان الاسرع والمبادر إلى جعل الصحراء إلى واحات والشعاب الى مدن عصرية مستغلا ما توفره الدولة ، لكافة المناطق ، التي تحولت إلى ورش بناء وتنمية وتطوير ، حافظ اهاليها على تراصهم واصالتهم وموروثهم النيبل ، وهذا بعد آخر ترجمه الشيخ عثمان بل امانة وصدق ، ولعل تلك التسمية الحديثة المتوافقه للواقع ، جاءت للتوافق من توجهات الدولة الحكيمة التي اصبحت كلمة توطين البادية ، والتي يقصد بها المكان مختفية بحكم إختفاء سياقها الذي كانت ترتبط به من قلة الامكانيات والبعد عن المدن ، واصبح الجميع مع هذه القيادات الحكيمة (مدينة واحدة ) متماسكه بفضل الله ثم همة الرجال المخلصين متطورة والذي ترجم شعرا في قصيدة سابقة طويلة نستقطع منها هاذين البيتين واللذين يختصران كثيرا من الكلام .
جئناك من غامد والشوق يملئونا .. نجوب بيداء لا نلقى بها شجرا
غير العمارات قد شيدت بمملكة .. تنافس الكوخ والآكام والوبرا
.. وفي مساء هذا اليوم الخالد كان الملتقى والذي كان ضيوفه ممثلين لأغلب ابناء غامد في شتى مناطق المملكة . والذي بلور خلال 8 ساعات حقيقة نجاح تلك الرؤى الصادقة وكأنه كرنفال تكريم جيل لأجيال ووفاء ابناء لاباء . تمازجت معه وفيه ارواح وتعانقت قلوب وتجددت آمال تعجزعن وصفه الكلمات . والذي نترك التعليق عليه لتستمتعوا بما احتواه “وما راءٍ كمن سمع ”

https://www.youtube.com/watch?time_continue=17&v=Vj-BbeVD_LE
وحقيقة وبصفتنا نعد تقريرا محايدا ، نعجز ان نقل الصورة بكامل محيطها ومحتواها ، لذلك بقيت كلمة شكر وتبقي مسئوليتنا تجاه بلورتها هنا ، أكثر صعوبة واكبر مهمة ، لأننا ندرك أن إنصاف القائمين على الملتقى من المستحيلات ، حتى انك لا تدري من وراء ذلك هل هو ذلك السبعيني الذي جاء متكيْ على عكازة والبشر يرتسم على محياه ، اوذلك الاربعيني الذي كأننا به يقول انا في خدمتكم فلا ترددوا وتحت اشارتكم ،او ذلك العشريني الذي ، يشبه الفراشة محلقا في فضاءات الملتقى لا يقع الا على جميل ولا يأتيك الا بمها هو اجمل ، اوذلك الذي كان خلف الكواليس ولم نره إلا عند المغادرة ، جاء ليودع ويقول استروا أي قصور. لذك كانت هذه الملحمة الوطنية الاجتماعية الانسانية ، اصدق تعبير بل والمفرح أنها صورة مصغرة لما يجري على اديم هذه البلاد الشامخة بالحرمين الشريفين والقيادة الحكيمة والشعب الوفي .
.. لذا اعذرونا في الختام عن عدم ذكر أي إسم مما كانوا وراء ذلك الابداع لأنه كما ذكرنا من الصعب أن ننتقي ومن الصعب سرد اسمائهم جميعا لصغر مساحة النشر ثم الاهم ، أنهم جميعا وكانوا جسدا واحدا من الصعب أن تفضل عضوا على آخر ، وما ذلك الا لما حباهم الله من ود وتعاون ونبذ للذات وفقهم الله جميعا . ولعلنا نختم بتغريد مختصرة تخرجنا من الخجل للاعلامي المميز والناشط الاجتماعي صالح بن حنيتم : شكرا لكل من خطط وعمل ونفذ وبذل الجهد والمال لانجاح #ملتقى_ابناء_بني_كبير بحضور وتشريف #الشيخ_عثمان_بن_سويعد .. .. أنتهى

لقطات …
مع كبار السن ،و هم من تركوا مساقط رؤسهم وملاعب طفولتهم ، وشدوا الرحال تركين الاهل والديار إلى المنطقة الشرقية ، ليكون سواعد بناء مع اترابهم واشقائهم من ابناء هذا الوطن الفخور بهم ، في تنمية وتطور هذه البلاد ، وكان عرقهم يتصبب يومها ليسقي ما نشاهده اليوم من حدائق تنموية شامله تحت قيادات تناوبت بوفاء واخلاص على رسم وتنفيد خطط ما نحن فيه بفضل الله من امن وامان وشمولية نماء، منذ اساس المؤسس الملك عبدالعزيز وابناؤه البررة

:::::

سويعد محمد بن عبيد

ال سويعد مصلح الجبلي

سويعد غرم الله ظهران

سويعد الفقية

سويعد علي ناصر

سويعد احمد عوض

سويعد سالم ال صبيح

سويعد عرضة

الجزء الأول

http://www.twaslghamd.com/?p=39417

 

5 تعليقات في “يوم تاريخي وحافل لأبناء بني كبير بالمنطقة الشرقية مع الشيخ . عثمان بن سويعد . جزء 2”

  1. يقول ابراهيم احمد الحضيره:

    مقال وصف المقام .. نعم كانت ليلة مشرفة لمن عمل على تحقيقها.. ومُشرّفة بمن حضر.. شكراً لمن عملوا على إنجاز هذا الملتقى الحضاري..والشكر موصول لمن حضر.

  2. يقول ابراهيم احمد الحضيره:

    كما ان هناك آباء أخرون كثر لم تذكر أسمائهم في المقال سعدوا أيما سعادة بزيارة الشيخ لهم من باب التواصل وتجديد العهد بهم.. وكذلك كان هناك زيارات إلى من كانوا في المستشفيات شفاهم الله.. زيارة محبة وألفة وتواد.
    شكراً للشيخ عثمان وأبناءه واحفاده على هذا التواصل والتلاحم. جعلها الله في موازين حسناتهم.

  3. يقول الغامدي:

    تقرير وافي وكافي عن جهود الرجال بارك الله فيكم وفيهم

  4. يقول وطني حــُــر:

    ماشاءالله تبارك الله .. تقرير شاااامل ووافي .. بارك الله في الشيخ عثمان بن سويعد وأطال الله في عمره سنين عديدة مديدة ان شاءالله.

  5. يقول سالم الغامدي:

    الله يعطيكم العافية ويحفظ لكم شيخكم الوقور

أترك تعليق