الشيخ : عبدالهادي المنصوري ونبض القلوب-(03 ديسمبر 2013)

تطير الحروف و تتقزم الكلمات

ويتلعثم اللسان وتجف الأقلام
حقيقة لا مبالغة وواقع وليس
إفتراض بلا زيف اورياء

بالمفهوم البشري في عصر التيه
لايدخل مجلس إلا عطره بفيض معارفه ومخزون
علمه

و لايشارك في محفل إلا كانت الصدارة تحتويه

والقلوب تزفه والجميع من حوله
يكره الإطراء وربما يتضايق كثيرا إذا قرأء ما بحنا به من شعور
شعور يعلم الله انه ليس نتاج همس شخص او شخصين او ثلاثة
بل شهادة مجتمع يعرف ابا عبدالعزيز في مواقف
الجد

بل نبض القلوب وعرفان الجميل وصدق المساعي

لا يخشى في الحق لومة لائم

ومما يميزه اسلوبه الدعوي الجميل
وتعامله الأخلاقي التواق للصالح العام

وفق مايراه الشرع الحكيم
تمرس في مناصب الدولة حتى بلغ السنام وحسن تنفيذ المهام
ثم بعد أن ترجل من العمل الحكومي تفرع للدعوة والتوعية والصلح

وفقه الله وأكثر من امثاله وزاده من الفضل والتوفيق وجعل ذلك في ميزان حسناته

 

4 تعليقات في “الشيخ : عبدالهادي المنصوري ونبض القلوب”

  1. يقول ابو معاذ:

    لأنها أمام ( العصامي ) بالمفهوم البشري في عصر
    التيه
    لايدخل مجلس إلا عطره بفيض معارفه ومخزون
    علمه
    و لايشارك في محفل إلا كانت الصدارة تحتويه والقلوب تزفه
    والجميع من حوله
    ((( اقل ما يمكن يقال عن هذا الجهبذ )))

  2. يقول ابوخالد:

    الشيخ عبد الهادي المنصوري عرفته عند ماكان إماما للجامع الكبير في بالجرشي في نهاية السبعينات والثمانينيات هجرية ومديرا لبيت المال بمحكمة بالجرشي دارسا للعلم الشرعي على روساء المحكمة الشرعية بها ملا زما لهم سنوات عدة ، ثم شغل عدد من الوظايف مديرا للأوقاف وعضوابالمجلس الإداري فمديراعاما للمواصلات بالمنطقة ثم مديرا عاما للقضايا بهيئة الرقابة والتحقيق ومديرا عاما للهيئة في المنطقة الشرقية وأخيرا وكيلا لهيئة الرقابة والتحقيق بالرياض سنوات الى ان استقر به المقام في جدة متقاعدا حيث تفرغ للقراءة في مكتبة العامرة .هذا ما أمكن إيراده عن شخصعرفته محباالخير للأخرين عاملاللإصلاح مستغلا المناسبات التي يحضرها في التذكير فجزاه الله خير الجزاء وأمد في حياته في صحة وعافيةوأختم بشكري الجزيل للأخ المهنس الذي أتاح لي الفرصة للكتابة بإيجاز عن شخص أحببته واحبه الكثرفي الله …

  3. يقول صالح الغامدي:

    أنعم وأكرم بأهل الطيب ومعدنه

  4. يقول عبدالله ابومازن:

    عملاق من عمالقة بلادنا الحبيبة و شخصية اجتماعية بارزة وملهم لابناء بلده .. يعلم الله انني احبه كثيرا وادعو له في ظهر الغيب ولا زلت اذكر مرافقته لوالدي في منطقة الباحة .. اسعدك الله ياشيخنا وحبيبنا وقدوتنا وحفظك ومن تحب ?

أترك تعليق